سجل الكاميروني "صامويل إيتو" مهاجم إنتر ميلان هدفا لفريقه أمام كالياري قاده به لفوز صعب على ملعب الأخير في الأسبوع السابع من الدوري الإيطالي الممتاز ليصعد الفريق للمركز الثاني بفارق الأهداف عن الميلان صاحب الصدارة مؤقتا لحين انتهاء مباراة لاتسيو .

وتعرض إيتو لهتافات عنصرية شديدة من جماهير كالياري إلا أن اللاعب رد في الملعب بهدف رائع بعد أن راوغ مدافع كالياري وسدد بيسراه قوية داخل شباك كالياري في الدقيقة 39 من الشوط الأول .

وفي الشوط الثاني حاول كالياري التعادل وكاد أن يتحقق له عن طريق كييفو مدافع الإنتر بالخطأ في مرماه ولكن العارضة أنقذته قبل أن ينقذ جوليو سيزار أكثر من فرصة خطيرة من أصحاب الأرض .

وارتفع رصيد إنتر بتلك النتيجة إلى 14 نقطة في المركز الثاني بعد 7 جولات من البداية وبفارق الأهداف المسجلة مع ميلان الذي فاز بالأمس على كييفو بثلاثة أهداف مقابل هدف .