أكد اللاعب المصري أمير عزمي المحترف بنادي التعاون السعودي أنه غاب في بعض اللقاءات عن صفوف فريق التعاون بسبب الإصابة أو الإجهاد أو الإيقاف نافياً الشائعات التي تداولت عن ابتذاذه لمجلس الإدارة من أجل تلبية رغباته.

وقال عزمي لجريدة شمس السعودية : " هناك من يحاول ترويج الشائعات والاصطياد في الماء العكر، فما يثار حول قيامي بالتغيب عن المباريات من أجل لي ذراع إدارة النادي لتوفير سيارة لي هو أمر غير صحيح بالمرة، وكل ما في الامر هو أنني كنت أغيب إما للإصابة أو الإيقاف ".

وأضاف : " أما بخصوص السيارة، فما حدث هو أنني فقدت مفاتيح سيارتي، وطلبت من الإدارة استلام المفاتيح الإضافية، إلا أن تسليمها لي تأخر وكنت أحرج بسبب ركوبي الدائم في سيارات زملائي ".

وتطرق عزمي في الحديث عن قوة الدوري السعودي مؤكداً أن الدوري السعودي قريب في المستوى من الدوري المصري، معربأ عن ثقته في بقاء نادي التعاون في دوري الدرجة الاولى الموسم القادم، بل واحتلال مركز متقدم.

كما تحدث عزمي عن تجربته مع نادي الشباب السعودي قائلاً : " لم أفشل مع الشباب، ولكن السبب في عدم نجاح التجربة يعلمه جيداً خالد البلطان رئيس النادي، فقد كانت المشكلة مشكلة نادي وليست مشكلة لاعبين واسألوا النيجيري مايكل إينرامو عن ذلك ".

من ناحية أخرى أكد عزمي على أنه يسعى للعودة من جديد إلى المنتخب الوطني المصري ولكن من أجل المشاركة بدور أساسي ضمن صفوفه، لا لأن يكون ضيف شرف يتواجد في المعسكرات فقط.