من المُنتظر أن يشهد تصنيف الفيفا لهذا الشهر العديد من المُفاجآت بعد نتائج المُباريات الدولية للمُنتخبات في التصفيات القارية على مستوى العالم لمُختلف البطولات القارية في هذا الشهر، ونخص بالذكر المُنتخب المصري بالقارة الأفريقية.

بعد هزيمة المُنتخب المصري من منتخب النيجر أشارت تقارير في احصائيات - غير رسمية - عن موقف الفراعنة بعد الهزيمة ويُنتظر خروجهم من المركز التاسع عالمياً لمدة شهرين متواصلين ليهبط أبطال افريقيا مركزين مستقرين فالمركز الحادي عشر.

ويُنتظر أن يكون أكبر المُتقدمين خلال هذا الشهر مُنتخب أفريقيا الوسطى الفائز على الجزائر بهدفين نظيفين حيث يقفز من المركز 172 إلى المركز 112 مُحققاً أكبر تقدم لهذا الشهر.

وعلى غرار أفريقيا الوسطى فقد يدخل منتخب النيجر قاهر الفراعنة بهدف نظيف إلى حزب المائة بعدما كان في المرتبة 152 وبتحقيقه الفوز يكون ثاني المُتقدمين ب55 مركز ليستقر في المرتبة 99 كأفضل ترتيب له مُنذ إنضمام النيجر لتصنيف الفيفا.

فيما يتوقع خُبراء الإحصاء أن يكون ترتيب الخمس الأوائل كالآتي :-

1- أسبانيا
2- هولندا
3- البرازيل
4- ألمانيا
5- الأرجنتين

ويكون الترتيب الأفريقي لهذا الشهر :-

11- مصر
17- غانا
19- كوت ديفوار
33- الجزائر
34- نيجيريا

وكان المنتخب المصري قد تأثر ترتيبه وذلك بعد الهزيمة من النيجر والتي هددت وصوله لأمم افريقيا للدفاع عن اللقب الثالث على التوالي والسابع قارياً فيما يُتوقع تحقيق مُنتخب النيجر تقدماً ملحوظاً في جدول تصنيف الفيفا والذي يُعلن رسمياً خلال أيام قليلة.