أكد أحمد مجدي لاعب النادي المصري الحالي ونادي الزمالك السابق أنه سيتقدم بشكوى ضد نادي الزمالك من أجل الحصول على مستحقاته المتأخرة التي لم يتحصل عليها من ناديه السابق "الزمالك".

وقال مجدي في اتصال هاتفي ببرنامج "كورة النهاردة" : " لدي مستحقات 25 % من قيمة عقدي وهي نسبة مشاركاتي مع الفريق الأبيض منذ شهر يونيو الماضي، إلا أنني لم أتحصل عليها إلى الآن ".

وأضاف اللاعب : " تقدر هذه النسبة بحوالي 212 ألف جنيه، وتحدثت أيام المجلس السابق مع عمرو الجنايني إلا أنه أكد لي أن هناك نقص في السيولة ".

وأكد اللاعب على أن نادي الزمالك يقوم بصرف مرتبات ومكافآت للاعبين في الوقت الذي يردون عليه فيه بأنهم يعانون من أزمة سيولة.

وقال اللاعب : " لا أحد يهتم بي أو يحدثني في هذا الأمر، وبالتالي فأنا سأتقدم بشكوى إلى الاتحاد المصري لكرة القدم على الرغم من أنني لم أكن أرغب أو أحب أن أوضع في هذا الموقف، فلا أحب أن أرفع شكوى ضد الزمالك ولكنهم هم من اضطرونني لذلك ".

واختتم اللاعب حديثه قائلاً : " سوف أعطي نادي الزمالك مهلة ثلاثة أيام تبدأ من الغد، على أن يرد على أي أحد أو يتم صرف مستحقاتي، وإلا فستكون الشكوى مقدمة في الاتحاد المصري من أجل المطالبة بمستحقاتي ".

يذكر أن أحمد مجدي كان قد انتقل من نادي الزمالك في بداية هذا الموسم إلى النادي المصري البورسعيدي وكانت لديه مستحقات مالية من نادي الزمالك تبلغ قيمتها حوالي 212 جنيه، إلا أنه لم يتحصل عليها إلى الآن.