طلب الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بعد تقديم اى مكافائات مالية للاعبون منتخب الديوك بعد الأداء المزهل وخروجهم من الدور الاول والمشاكل التى حدثت فى جنوب افريقيا .ووفقا بما قاله مكتب الرئاسة أن تيرى هنرى سيقابل الرئيس الفرنسي الخميس المقبل لشرح خروجهم من المونديال .وطالب ساركوزي فيون ووزيرة الصحة والرياضة روزلين باشلو بالاضافة الى وزيرة الدولة للرياضة راما يادي بتحديد المسؤولين عن تلك " الكارثة " سريعا وتحميلهم العواقب .وذكر الرئيس الفرنسي في بيان طالب فيه الحكومة ايضا بعدم تقديم مكافآت مالية إلى المنتخب الفرنسي .يذكر أن المنتخب الفرنسي ودع المونديال مبكرا من الدور الاول بعد احتلاه المركز الاخير فى المجموعة الاولى وأن قد تم طرد أنيلكا من المنتخب قبل مواجهه منتخب الاولاد لحادثته مع دومينيك .وقالت صحيفة فرنسيه أن الشتائم التى قالها انيلكا لمدربه كانت بسبب توجيهات دومينيك المستمرة له طوال المباراة .