صرح عمرو الجنايني عضو مجلس إدارة نادي الزمالك المُنتخب من الجمعية العمومية بأنه سعى إلى الوصول لإتفاق مع شيكابالا نجم الفريق وهو ما نجح فيه وتم توقيع العقد من جانب شيكابالا وعند عرضه على مجلس الإدارة تم تأجيل توثيق العقد بسبب رفض المبالغ الموجودة بالعقد.

ونفى الجنايني بأنه كان مُتساهلاً مع شيكابالا وقال لبرنامج لحظة من فضلك في اتصال هاتفي " بعد وصول الزمالك وشيكابالا للمشكلة المعروفة مع أندرلخت كان لابد من توقيع عقود جديدة مع اللاعب للخروج من هذه الأزمة وهو ما تم بالفعل ".

وأضاف " قمت بتوقيع عقد مع شيكابالا وليس بالأرقام التي نسمعها الآن ولكن عقد شيكابالا لا يزيد عن عقد عمرو زكي مُهاجم الفريق أي 5.6 مليون جنيه مصري، ومن يتسائل عن أين العقد فإن اللاعب موجود والعقود موجودة فلتأتوا بشيكابالا وقومو بتوقيع عقود جديدة معه وهو لن يُمانع عن توقيع عقد بنفس المبالغ المُتفق عليها معنا والعرض الذي نملكه ما هو إلا عرض أسعار ".

وبخصوص أيمن حفني لاعب المقاصة قال الجنايني " حاولت اقناع مسئولى الزمالك بوجود موهبة كروية اسمها ايمن حفنى وهو ما أقره التؤام عند رؤيتهم له ولكن نادى المقاصة رفض التفريط فى اللاعب خلال الموسم الحالى ".

المعروف أن عمرو الجنايني عضو مجلس إدارة في شركة مصر المقاصة وهو ما يُساهم في توجيه اللاعب لكفة نادي الزمالك غير أن هناك مُنافسة شرسة من جانب محمود الخطيب نائب رئيس النادي الأهلي ورئيس الشركة الراعية لنادي مصر المقاصة.