لم يتخذ الى الأن الأتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) قرارا  بشأن التحقيق مع مهاجم برشلونة ديفيد فيا بشأن صفعته لمدافع منتخب هندوراس إميليو إزاجويري خلال مباراة الفريقين في كأس العالم 2010 المقامة حاليا بجنوب أفريقيا .و عند سؤال اللاعب فى للفيفا بشأن الحادثة رد عليه بيكا أودريوزولا المتحدث بأسم الفيفا في المؤتمر صحفي يوم الثلاثاء و قال ليس لدي معلومات بهذا الشأن الآن .و أضاف لا يزال الوقت مبكرا للتعليق على الحادثة و قال إن لزم الأمر ستفحص اللجنة التأديبية لدينا الصور التليفزيونية لتتخذ قرارا .و يذكر ان مهاجم برشلونة الجديد و مهاجم الماتادور الإسبانى قد توجه بصفع مدافع الهندوراس إميليو إزاجويري فى وجه بدون كرة !و لم يري الحكم الياباني يويتشي نيشيمورا الحادثه حين وقوعها خلال المباراة .و ربما يتخذ الفيفا قرار ضد اللاعب الإسبانى لضربه للاعب الهندوراسي كما حدث فى كأس العالم 2006 عندما وجه الألماني تورستن فرينجز لكمة فى وجه اللاعب المنافس و قد أوقف مباراتين بعد الحادثة .يذكر أن مباراة إسبانيا و الهندوراس قد أقيمت يوم الأثنين الماضى فى ملعب إليس بارك و فاز فيها الماتادور الأسبانى بهدفين لدافيد فيا . شاهد لقطة ضرب فيا للاعب الهندوراسي