كشفت صحيفة ديلي ميرور الإنجليزية أن "فرناندو توريس" و"بيبي رينا" يستعدان لمغادرة ليفربول ، وأن عقودهم بها بنود تسمح لهم بالرحيل عن الفريق .

وكان الثنائي الأسباني قد أجبر مسئولي ليفربول على وضع بنود تسمح لهم بالرحيل ، بعد أن وافق الثنائي على البقاء في ليفربول الصيف الماضي خاصة بعد رحيل المدير الفنى رافا بينيتيز .

ولا يشعر الثنائي الأسباني أن نادي ليفربول يسير جيدا بقيادة روي هودجسون ، وأنهم على استعداد للرحيل .

غير أنهم وجدوا أن المالك الجديد للنادي جون هنري لا يبدو أنه سيوف يستثمر أموالا كثيرة لبناء الفريق .

ويبدو نادي مانشستر سيتي أحد النوادي المهتمة بالتعاقد مع فرناندو توريس ، بينما يريد مانشستر يونايتد وأرسنال ضم رينا .