في خبر سار لعشاق بروسيا دورتموند الألماني عاد النجم المصري محمد زيدان من جديد إلى ناديه بروسيا دورتموند بعد إصابة الرباط الصليبي التي كانت قد لحقت به في أواخر الموسم الماضي وتحديدا في مباراة هوفنهايم بالدوري الألماني.

وعاد زيدان منذ أيام قليلة إلى ناديه الألماني بعد قضاء ثلاثة أسابيع في الولايات المتحدة الأمريكية من أجل تأهيل ركبته المصابة في أكبر مركز علاجي بالعالم والذي يعالج فيه النجوم الكبار أمثال رونالدو وبيكهام.

وقال يورجن كلوب المدير الفني للفريق الألماني لموقع دورتموند الرسمي : " على الرغم من وجود إصابات بالفريق، إلا أن الخبر السعيد هو عودة محمد زيدان من جديد ".

وأضاف المدرب الشاب : " لقد جاء زيدان من الولايات المتحدة في أفضل حالة بعد قضاء ثلاثة أسابيع هناك كخطوة أخيرة على طريق العودة من جديد، ولقد تدرب بالأمس بالكرة وركبته تبدو على خير ما يرام ".

وأكد كلوب في نهاية حديثه عن زيدان أنه في الوقت المناسب سيكون جاهزاً للدفع به في المباريات والمشاركة مع زملاءه من جديد.

يذكر أن زيدان كان قد بدأ مرحلة علاجه في مصر في الصيف وأنهى مشكلة التجنيد ثم توجه ألمانيا من جديد في خبر انفرد به EParena.com .

ثم سافر إلى الولايت المتحدة الأمريكية للدخول في المرحلة الأخيرة من التأهيل في أكبر مركز متخصص في التأهيل في العالم وقضى هناك ثلاثة أسابيع قبل العودة من جديد لناديه الألماني للبدء في التدريب بالكرة ثم المشاركة تدريجياً مع الفريق.