تسبب المهاجم التونسي عصام جمعة في كسر مضاعف في ذراع زميله بفريق لانس الفرنسي يوهان ديمون , وذلك بعد أن فقد الأخير أعصابه في الحديث بسب تصرفات الأول .

وذكرت صحيفة فرنسية مهتمة بأخبار نادي لانس الذي يأتي في الترتيب قبل الأخير بالدوري الفرنسي , أن خلاف نشب بين جمعة وديمون أسفر عن توجه الأخير باتجاه الحائط وضربه بقسوه مما أسفر إلى كسر مضاعف بذراعه الأيمن .

وأكدت الصحيفة أن سبب الخلاف هو برود أعصاب اللاعب التونسي الذي تدخل أكثر من مرة في الحديث الدائر بين يوهان ومدرب حراس المرمى بفريق لانس , وعلى الرغم من محاولات ديمون في إبعاد جمعة عن الحديث إلا أن ذلك لم يسفر عن شيء فلم يجد يوهان سوى التوجه إلى الحائط وإخراج غضبه بضربه لتكسر ذراعه .

ويغيب لاعب الوسط بفريق لانس يوهان ديمون لمدة 5 أسابيع كاملة بسبب هذه الواقعة بسبب -الجبس- الذي غطى ذراعه مما سيعيق حركته تماماً داخل الملعب ولن يشارك قبل 5 أسابيع من الأن .

جدير بالذكر أن التونسي عصام جمعة نجم فريق لانس قد تلقى عرضاً منذ أيام من متصدر الدوري الفرنسي فريق رين للانضمام إلى صفوفه بدءاً من يناير القادم مع افتتاح فترة الانتقالات الشتوية .