واصل ليفربول صحوته الأخيرة بعد أن حقق فوزه الثاني على التوالي في الدوري الإنجليزي الممتاز بعد أن حقق فوزا صعبا على مضيفه بولتون واندرز في الدقائق الاخيرة من عمر المباراة بهدف نظيف سجله الأرجنتيني ماكسي رودريجز .

واستمرت معاناة ليفربول وبولتون حتى الدقيقة 85 من عمر المباراة حتى جاء ماكسي رودريجز ليسجل هدف الفوز القاتل لفريقه بعد تمريرة بالكعب من فيرناندو توريس استقبلها الأول ليسددها قوية في شباك بولتون .

ورفع ليفربول رصيده من النقاط إلى 12 نقطة يحتل بهم الفريق المركز الـ12 بفارق الأهداف فقط عن فولهام الذي يحتل المركز التاسع في جدول الترتيب .

يذكر بأن ليفربول قد تعرض لكبوة شديدة في بداية الموسم أوصلته إلى إحتلال المركز الثامن عشر الذي يهبط بصاحبه لدوري الدرجة الأولى إلا أن بداية عهد جديد للفريق بعد الاستغناء عن ملاكه بدأت تأتي ثمارها بعد أن حقق الفريق فوزا صعبا على بلاكبيرن الأسبوع الماضي .