قررت المحكمة الإدارية العُليا تأجيل الحكم في قضية الزمالك وهو الحكم الخاص بالطعن المقدم من ممدوح عباس ومجلس إدارة الزمالك ضد قرار المحكمة بعزل المجلس وبطلان الانتخابات حتى يوم 6 ديسمبر القادم.

وجاء تأجيل القضية لإعادة تقرير هيئة مفوضي الدولة مرة أخرى ليتم كتابته من جديد بُناء على طلب مرتضى منصور والذي أكد على أن هناك صلة بين المستشار صلاح كان عضو في النادي وتربطه علاقة جيدة بممدوح عباس وهو ما وافقت عليه هيئة المحكمة.

ويُنتظر اعادة كتابة تقرير هيئة مفوضي الدولة مرة أخرى ليتم الحكم النهائي في هذا المُسلسل يوم السادس من ديسمبر سواء برفض الطعن المُقدم من عباس او قبوله وعودة المجلس المُنتخب مرة أخرى.

وكان مرتضى منصور قد أكد بأن الإنتخابات قد تم تزويرها ووجود ما يزيد عن 11 ألف صوت مُزورين، وهو ما نفاه تقرير هيئة مفوضي الدولة ولجنة المُستشارين التي كانت تُدير العملية الإنتخابية غير أن المجلس تم حله بسبب أخطاء في الإجراءات الإدارية.