كما عودكم Eparena.com دائماً على كل ما هو جديد، وعلى تقديم الانفرادات واللقاءات الحصرية، يقدم الموقع اليوم لقاءاً مع واحد من أشهر المراسلين الرياضيين بالفضائيات المصرية وتحديداً قناة دريم.

هو مراسل ومذيع استطاع أن يصنع لنفسه اسماً في زمن قياسي في الوسط الرياضي، واشتهر بنشاطه الكبير وبلقاءاته وحواراته الشيقة مع أكبر وألمع نجوم الرياضة. تجده دائماً بميكروفونه في مختلف المناسبات الرياضية والمباريات الهامة ودائماً عنوانه هو التميز والانفراد بالتصريحات.

نجم لقاء اليوم هو محمد عباس المراسل والمذيع بقناة دريم الفضائية الذي اختص EParena.com ليحاور جمهوره من خلاله.

EParena.com انفرد بحوار خاص مع محمد عباس تحدث فيه في كل الاتجاهات والجوانب، عن ميوله وآرائه، عن الأهلي والزمالك ومنتخب مصر، عن المحترفين وعن مانويل جوزيه وعن الكثير والكثير من القضايا والأحداث التي ينقلها لكم EParena.com وإليكم نص الحوار كاملاً :

 

abbas

محمد عباس المراسل والمذيع بقناة دريم الفضائية


EParena.com : أولاً الجمهور يريد أن يعرف من هو محمد عباس ؟

اسمى محمد عباس محمود ، من مواليد مدينه طنطا، عمرى 41 عام، متزوج ولدى ابن "محمد" عمره سنة و7 شهور وهو كل حياتي، وزوجتى تعمل فى قناة النيل للرياضة.

EParena.com : كيف دخلت مجال الإعلام المصرى وكيف كانت بدايتك ؟

عائلتى كلها تعمل فى مجال الإعلام، فأختي وزوجتي وأخي الكبير العائلة كلها تقريباً. وبدايتى كنت أعمل كمدير إقليمى لإحدى الوكالات الإخبارية وبالصدفة بعد ذلك انتقلت للعمل فى قناة دريم عن طريق الإعلامية الكبيرة "هالة سرحان" التي أدين لها بالفضل علي، فلا أستطيع أن أنكر فضلها بعد الله سبحانه وتعالى فيما وصلت إليه بعد إنضمامى لقنوات دريم. وكانت انطلاقتي في دريم عن طريق تغطيتي الإعلامية لوفاة الراحل صالح سليم، وكانت انطلاقة قوية استطعت من خلالها التصوير مع شخصيات كبيرة جدأ مثل الفنان عادل إمام وأحمد رمزي وغيرهم بالإضافة إلى نجوم الكرة، ثم حدث تعاون بيني وبين الكابتن أحمد شوبير الذي كان يستعد وقتها لإطلاق برنامج الكورة مع دريم.

EParena.com : وما هي علاقتك بالكابتن شوبير ولماذا لم ترحل معه إلى الحياة مثل الباقين بعدما ترك قناة دريم؟

الكابتن شوبير تربطنى به علاقة قوية ورائعة والتعاون معه أمر رائع، فهو إعلامى كبير تعلمت منه الكثير، فهو دائما قلوق على أن يظهر العمل فى أفضل حال من أجل إرضاء المشاهد المصرى، وهو نفسه دائما يقول أن أفضل أيامه كانت فى دريم وبالفعل كانت أيام رائعة وسعدت بالعمل مع الكابتن شوبير.

أما عن ترك القناة، فلم أرحل بسبب مكالمة الدكتور "أحمد بهجت" والسيد "أسامة عزالدين" العضو المنتدب الذين أكدوا لى تمسكهم بى وتلبية جميع رغباتى فشعرت بأنهم فى حاجة لى خصوصاً بعد رحيل البعض وبالتالى فضلت الاستمرار فى المكان الذى صنع اسمى واشتهرت من خلاله وفضلت البقاء. واعتذرت للكابتن شوبير عن انتقالي معه ولم يغضب مني فهو يعلم مدى ارتباطي الشديد بالقناة.


EParena.com : تتحدث عن ارتباطك الشديد بالقناة .. فماذا تمثل لك قناة دريم ؟

أنا مرتبط جداً بقناة دريم وبالمسئولين بها، فهى صاحبة الفضل فى تواجدي بالساحة الإعلامية وأنا حريص دائمأ على علاقتي بالقناة والمسئولين بها، كما أن تواجدى وسط قناة تضم عمالقة الإعلام فى مصر كالأستاذ "عمرو الليثى" والأستاذة "منى الشاذلى" والأستاذ "وائل الإبراشي" وغيرهم من كتيبة العمالقة يجعلنى أفتخر بتواجدى فى القناة بجانب هؤلاء، وحقيقةً أتمنى أن أستمر في دريم حتى نهاية مسيرتي الإعلامية. ولقد بدأت في الإعداد لبرنامج جديد على شاشة القناة.

EParena.com : تتحدث عن أنك تستعد لعمل برنامج جديد .. فماهو ؟ وما هو مصير برنامج الحريف ؟

لا أعلم لماذا تحدث البعض عن أن هناك أزمة فى برنامج الحريف والإشاعات التي تناثرت عن توقفه، والحقيقة أنه لا توجد أى مشاكل وقمت بتصوير حلقات جديدة آخرها حلقة مع إبراهيم سعيد والبرنامج مستمر ولا صحة لكل ما يتداول ويتناثر في الصحف. أما بخصوص البرنامج الجديد فقد انتهينا من العديد من الأشياء الخاصة به وفقط يتبقى بعض الأمور الخاصة بتوقيت العرض والمساحة الزمنية حتى يظهر للنور قريبا، وسيكون البرنامج أسبوعي وليس يومي كما ادعى البعض.

وفكرة البرنامج هى تقديم المعلومة للمشاهد والمتفرج بحيث يكون ذات طابع مختلف عن باقى البرامج اليومية والأسبوعية، فسأقوم بتقييم أداء الحكام وحراس المرمى من خلال تقييم فني على أعلى مستوى، وسيكون الهدف هو التقييم وليس الهجوم، بجانب استضافة بعد النجوم الكبار الذين لا يعرفهم الكثير من الجيل الحديث من أجل إلقاء الضوء عليهم، وأيضاً فقرات للكرة العالمية والمحلية.

 

2

وسيم أحمد محرر الموقع يحاور محمد عباس


EParena.com : سافرت كثيراً مع الأندية خصوصا الأهلى والمنتخبات .. فما هى أفضل المواقف والمباريات التى دائما تتذكرها ؟

مباراة الأهلى والصفاقسى التونسى برادس نهائى 2006 بالنسبة لى هى من العلامات، حيث أننى قمت بتغطية كبيره فى تلك المباراة ، ومن أطرف المواقف عندما كلفنى الكابتن شوبير بأهمية الحصول على أحاديث من اللاعبين أثناء احتفالهم بالفوز بالكأس الغالية ولكنى تمكنت من الحصول على أحاديث من بعض النجوم داخل الملعب وعندما ذهبنا الى الفندق تمكنت من معرفة أرقام غرف اللاعبين وذهبت إليهم وكان أبوتريكة وجمعة يريدون الهروب منى لولا أننى أسرعت اليهم وتمكنت من الحصول على أحاديث مباشره منهم.

وأيضا أتذكر حين طلب منى الكابتن شوبير عمل لقاء مع السيد علاء مبارك والسيد جمال مبارك أثناء تواجدهم مع منتخب الشباب تحت قيادة الكابتن حسن شحاتة بعد الفوز بكأس الأمم الإفريقية، وتمكنت من الحديث إليهم وكنت قلق كثيراً لدرجة أننى فى أحد الأسئلة للسيد جمال مبارك ذكرت السؤال والإجابة فى آن واحد.

وأخيراً ايضاً لا أستطيع أن أنسى عمل مناظرة بين مانويل جوزيه وكابرال فى إحدى مباريات الأهلى والزمالك وحتى الآن يتذكرنى المدير الفنى للاتحاد السكندرى مستر كابرال بسبب ذلك اليوم.

EParena.com : تعتبر أحد الإعلامين القلائل المقربين من البرتغالي مانويل جوزيه .. ما تعليقك على هجومه الدائم على الإعلام المصرى وطريقة تعامله معهم ؟

فخور جدا بكوني أحد المقربين لمستر مانويل جوزيه، فهو يحبنى كثيراً ويحترمنى أيضاً، وكان دائماً يتفائل بتواجدي مسافراً مع بعثة الفريق خصوصاً بعد مباراة الصفاقسى والتى قلت له أثناء تناول الإفطار يوم المباراة أن الأهلى سيفوز، وبعد المباراة ظل يشير إلي ويقول للإعلاميين هذا هو صديقي، هذا هو من توقع الفوز. وأتذكر أيضاً عندما قمت بالاتفاق معه على إجراء حوار، ووقتها لم يصدق مترجمه أحمد عبده هذا الأمر لأنه يعلم أن البرتغالى مقاطع للإعلام لكنه كان يحترمنى ويرى أننى مراسل وإعلامى مميز. وأتمنى أن أسافر السعودية وأجري حواراً معه.

وبالطبع مشكلته مع الإعلام المصرى هى الفبركة واختلاق المشاكل له، فكان يرى أن الغالبية العظمى من الصحفيين لا يقولون الحقيقة ويحاولون التطرق إلى مواضيع جانبية، فالمدير الفنى الأجنبي بطبعه حازم فى عمله.

EParena.com : كنت متواجداً مؤخراً مع بعثة الأهلى فى تونس .. فبماذا تفسر خروج الأهلى من البطولة الإفريقية ؟

أولاً أريد أن أؤكد على حرارة الاستقبال التونسي لبعثة الأهلي. فقد كان أكثر من رائع من جانب المسئولين بتونس، استقبال رئاسى منذ تواجدنا بالمطار، الحرس الخاص للرئيس التونسى كان فى صحبتنا دائما، لكن هناك بعض الظروف التى لم تخدم الأهلى في تلك المباراة، فالأمطار كانت غزيرة بجانب سوء الحكم والإصابات التى حدثت فى هجوم الفريق فكلها بالطبع عوامل أثرت على الفريق بالسلب.

EParena.com : بصفتك أهلاوى ما هو رأيك فيما يحدث للأهلى حالياً من انخفاض فى المستوى ورأيك في حسام البدري ؟

لا أخفى على أحد فالجميع يعلم انتمائى للأهلى وحبى الشديد له، فأنا من عشاق هذا النادى وعائلتى كلها أهلاوية، وتربطنى علاقة قوية بكل من يعمل بمنظومة الأهلى الكبيرة من جماهير أو أمن النادي أو أعضاء مجلس الإدارة أو الجهاز الفني واللاعبين.

أما عن فريق الكرة فهو يحتاج بعض التدعيمات خصوصاً فى خط الدفاع نظراً للطريقة الجديدة التى يلعب بها الأهلى، ومن وجهة نظرى أرى أن البدرى يفعل ما بوسعه من أجل عودة الفريق كسابق عهده لكن الظروف لا تخدمه، فهو ليس أقل من المدربين المحليين المتواجدين بالساحة وأيضاً كان شريك أساسي في كل نجاحات مانويل جوزيه ولا أحد ينكر ذلك، لكن العمل فى النادى الاهلى أمر ليس بالسهل فأنت دائما مطالب من جماهيرك العريضه بالمكسب.

كما أن البدري استطاع عمل جيل جديد من اللاعبين الشباب أمثال عفروتو وشكري وشهاب وأيمن أشرف، وليس ذلك فقط، فلقد استطاع تحقيق بطولة الدوري والسوبر ووصل نهائي الكأس وقبل نهائي دوري أبطال إفريقيا وخرج ظلماً. وأنا لا أجامل البدري ولكنه مدرب جيد جداً على حق ولكن الظروف لا تساعده.

كان هذا هو الجزء الأول من حوار EParena.com مع الإعلامي والمراسل المتميز محمد عباس، وفي الجزء الثاني من الحوار يكشف عباس عن العديد من الأسرار ويتحدث نادي الزمالك وحسام حسن ومنتخب مصر الوطني وحسن شحاتة وعن المحترفين وحقيقة عرض الآرسنال الإنجليزي لمحمد زيدان، وعن مدحت شلبي وشبانة والغندور ومواضيع ساخنة كثيرة، فتابعونا...

 

الحوار إعداد محرري الموقع / وسيم أحمد وأيمن إبراهيم