في مبارة من افضل مباريات الأسبوع حتى الان واستكمالا لسلسلة تالق الفريق الفترة الأخيرة حقق النادي المصري البورسعيدي فوزا مهما علي فريق الاسماعيلي بهدفين مقابل لا شئ احرزهما "عبدالله سيسيه" في الدقيقة 42 من الشوط الاول و"احمد فوزي" في الدقيقة 62 من الشوط الثاني قبل ان يضيع "احمد سمير فرج" المدافع هداف فريق الأسماعيلي ضربة جزاء في الدقيقة 77 من عمر اللقاء في المبارة التي شهدت اشتباكات بين جماهير المصري وجماهير الاسماعيلي قبل بداية المبارة.

اما عن احداث المبارة فقد بدات سريعة من الطرفين في محاولة لكلا منهما في السيطرة علي مجريات المباراة قبل ان يبدا فريق المصري في الأمساك بزمام الأمور في المبارة بسبب التألق الشديد للاعب المصري "محمود عبدالحكيم" الذي تلاعب بدفاع الأسماعيلي بين الحين والاخر حتي استطاع من هجمة منظمة ان يمرر كرة رائعة لعبدالله سيسيه مهاجم النادي المصري وهدافه ليحرز الهدف الاول قبل نهاية الشوط الاول بـ 3 دقائق .

ويبدأ الشوط الثاني في محاولة من الأسماعيلي في ادراك هدف التعادل فقام "مارك فوتا" المدير الفني للاسماعيلي بالدفع بالمهاجم المغربي"عبدالسلام بن جلون" ولكن دون اي تأثير يذكر نظرا للتفوق الواضح من لاعبي خط وسط المصري والمدافعين علي مهاجمي الاسماعيلي وفي اثناء هذا يمر "محمود عبدالحكيم" مرة اخري ويتلاعب بدفاع الاسماعيلي قبل ان يمررها رائعة لاحمد فوزي القادم من الخلف الذي لم يجد اي صعوبة في وضعها في شباك محمد صبحي ليعلن عن الهدف الثاني للنادي المصري في الدقيقه 62 من عمر اللقاء.

وفي اثناء ابداع المصري وتألقه وتلاعبه المستمر بدفاع الاسماعيلي استطاع "عبدالله السعيد" لاعب الاسماعيلي من الحصول علي ضربة جزاء ضد النادي المصري تصدي لها هداف الاسماعيلي "احمد سمير فرج" الذي يسددها في يد حارس المصري "أمير عبدالحميد" لتستمر سيطرة المصري علي اللقاء حتي يطلق الحكم صافرته معلناً نهاية المبارة الرائعة بين الفريقين ويرتفع رصيد النادي المصري إلى 16 نقطة.