أبدى مارتن يول المدير الفني لفريق أياكس أمستردام الهولندي لكرة القدم حزنه على ضياع نقاط مباراة فريقه الأخيرة أمام فريق أدو دين هاج في الدوري الهولندي على الرغم من لعب المباراة على أرضه وبين جماهيره.

وعن عدم دفعه بميدو وتفضيل اللاعب كريستيان إريكسن عليه في الشوط الثاني قال يول : " لقد كانت لدي وجهة نظر في هذا التغيير، فكان لدي في الملعب اللاعب سيم دي يونج وهو لاعب يجيد بشدة ضربات الرأس، ولذا أردت أن أدفع بلاعب من نوعية أخرى يكون أكثر ابتكاراً ومهارة وهو ما يتوفر في إريكسن ".

وأردف يول حديثه قائلاً : " لقد رأيت وقتها أن هذا الخليط من اللاعبين سوف يقودنا إلى النجاح في تحقيق الهدف وهو ما لم يحدث ".

وأضاف المدير الفني لأياكس : " عندما أفكر في الأمر الآن أشعر بالندم على ما فعلت وأتمنى لو أنني لم أتصرف بهذه الطريقة ".

يذكر أن أياكس كان قد تلقى هزيمة مفاجأة على ملعبه ووسط جماهيره من فريق أدو دين هاج في مباراة الأسبوع الثالث عشر من الدوري الهولندي الممتاز بنتيجة 1-0، ولم يشرك مارتن يول المدير الفني للفريق اللاعب المصري أحمد حسام "ميدو" الذي ظل حبيساً لدكة البدلاء طوال اللقاء.