يستعد العالم لمشاهدة واحدة من أقوى الديربيات في العالم يوم 28 من الشهر الحالي "نوفمبر"، فهو الكلاسيكو الذي ينتظره الجميع بشغف كبير ولم لا وهو يجمع بين العملاقين ريال مدريد وبرشلونة الإسبانيين.

ولأول مرة يجمع هذا الديربي الكبير سبعة لاعبين مسلمين يلعبون في الناديين العملاقين في ظاهرة جديدة وجميلة على الملاعب الأوروبية.

فالنادي الملكي المدريدي يضم وحده خمسة لاعبين مسلمين هم :



1) مسعود أوزيل :

1

فهو من أصل تركي ويمتلك الجنسيتين التركية والألمانية ومسلم الديانة ويقرأ القرآن.

2) مامادو ديارا :

2

اللاعب المالي المسلم صاحب الـ 29 عاماً.

3) لاسانا ديارا :

3

لاعب خط الوسط الفرنسي صاحب الـ 25 عاماً والمالي الأصل، فهو مسلم ويقرأ القرآن والذي سبق وأن قام بأداء مناسك العمرة مع مامادو ديارا من قبل.

4) كريم بنزيمة :

3

المهاجم الفرنسي ذو الأصول الجزائرية وصاحب الـ 22 عاماً.

5) سامي خضيرة :

5

وهو من أب تونسي وأم ألمانية ويلعب لمنتخب ألمانيا وهو مسلم الديانة بحكم أن والده تونسي، ويبلغ من العمر 23 عاما، والذي كان قد صرح أنه يصوم كلما حصل على راحة من ناديه تطوعاً لله.

أما برشلونة فيمتلك لاعبين مسلمين هما :

1) إريك أبيدال :

6

المدافع الفرنسي صاحب الـ 31 عاماً والذي ينتمي للإسلام.

2) سيدو كيتا :

7

لاعب الوسط المالي المسلم صاحب الـ 30 عاماً.


وعلى الرغم من وجود سبعة لاعبين مسلمين إلا أنه لا يوجد بينهم لاعب واحد عربي ولكن هناك من هم من أصل عربي وهم الثنائي خضيرة وبنزيما، ومن الممكن أن نرى في تلك المباراة على الأقل خمسة لاعبين من هؤلاء السبعة حيث من المتوقع مشاركة كل من سامي خضيرة ومسعود أوزيل وكريم بنزيما من ريال مدريد وأبيدال وسيدو كيتا من برشلونة.