فتح مجدي عبدالغني نجم النادي الأهلي السابق وعضو مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم النار على اللاعب اللبناني الدولي محمد غدار مهاجم النادي الأهلي .

وفي الاستوديو التحليلي لمباراة الجونة والأهلي على قناة "مودرن سبورت" قال عبدالغني " لا أعلم على أي أساس يتم اختيار اللاعبين لتمثيل النادي الأهلي أكبر نادي في أفريقيا والشرق الأوسط والمصنف على مستوى العالم".

وأضاف عبدالغني " كنت لاعب سوبر وأساسي مع منتخب مصر وحاصل على العديد من البطولات المحلية والإفريقية مع النادي الأهلي ، لكن عندما احترفت في نادي بيراميار البرتغالي المجهول والذي لا يعرفه أحد تم اختباري فترة طويلة ولعبت 3 مباريات ودية قبل التعاقد ، وهذا نادي صغير كل طموحه البقاء في الدوري " .

وتابع مجدي " كل هذه الاختبارات التي أجريت لي وفي النهاية لعبت لنادي صغير لا يعرفه أحد في البرتغال ، فما كان سيحدث لو لعبت لبنفيكا أكبر أندية البرتغال ، أعتقد أنهم كانو سوف يجرون علي تحليل دم ! " مضيفاً " أتعجب من انضمام لاعب مثل غدار لأكبر أندية القارة الأفريقية دون تجارب أو تاريخ سابق للاعب أو حتى أدنى اختبار " .

واختتم عبدالغني حديثه قائلاً " يجب على الجهاز الفني للنادي الأهلي مراجعة نفسه جيداً والتفكير في من يرتدي القميص الأحمر ويمثل أكبر نادي في مصر وأفريقيا ، لأن غدار خسّر الأهلي ملايين بحصوله على هذا المركز الحساس دون أدنى فائدة".