أحداث ستاد القاهرة
أحداث ستاد القاهرة

كشف محمود الشامي رئيس رابطة الأندية المحترفة عن القرارات التي ستتخذها الرابطة من أجل مواجهة الشغب وذلك بعد أحداث مباراة الأهلي ومونانا الجابوني.

وقال "الشامي" في تصريحات تلفزيونية بأنهم يعلموا جيداً كيف تقوم الفئة المشاغبة بإخفاء الشماريخ ، فهناك من يقوم بإخفاءها في المقاهي أو خلف أسوار الأندية قبل المباراة بيوم من أجل اخذها والذهاب بها للمدرجات.

وواصل رئيس رابطة الاندية حديثه بأن هناك من يمنح هذه الفئة تذاكر ودعوات خاصة من أجل ذهابهم للمباريات ، وأنهم لن يسمحوا بتكرار هذه الأمور مرة أخرى.

وأضاف "الشامي" مؤكداً أنهم كلجنة سيضعوا أولوية كبيرة من اجل عودة الجماهير مرة أخرى وعدم الوقوف إزاء ما حدث في لقاء الأهلي ومونانا ، وتفويت الفرصة على الفئة المشاغبة التي تريد نقل صورة سيئة عن مصر.

وأكد رئيس اللجنة بأنهم ينسقوا مع وزارة الداخلية من أجل زيادة عدد الجماهير في مباريات الدوري من 300 إلى 500 مشجع في كل مباراة ، ووضع تصورات لعودة الجماهير كاملة العدد من الموسم المقبل.

وإختتم حديثه بأنهم قدموا مقترحات من أجل تطوير المسابقة بوضع جوائز جديد مثل اختيار لاعب الأسبوع والشهر وجمهور الأسبوع والشهر وقد تبدأ في الأسابيع الأخيرة من الدوري.