هاني زادة
هاني زادة

أكد هاني زادة عضو مجلس إدارة نادي الزمالك بأن ما يمر به النادي في الوقت الحالي هي الأزمة الأصعب في تاريخ القلعة البيضاء.

وقال "زادة" في تصريحات لبرنامج "ستاد الهدف" الإذاعي صباح اليوم بأنهم الأن في يد النيابة العامة الأمينة ، وأنه طلب من المحقق أن ينهى تلك التحقيقات في أسرع وقت.

وواصل عضو مجلس إدارة الزمالك حديثه بأنه يبلغ من العمر 63 عاماً ومرتضى منصور رئيس النادي 65 عاماً ، فالرئيس مهموم ولا ينام هو وباقي المجلس وهم محاصرون بأخبار وشائعات من كل إتجاه.

وأضاف "زادة" بأن البعض حسد الزمالك بسبب النتائج التي حققها الفريق وتغلبهم على الأزمات والمشاكل ، فهناك من نظر إليهم بعد أن جمعوا بين الدوري والكأس في عام واحد.

وإختتم حديثه بأن الجميع يعلم جيداً من هم أعضاء مجلس الزمالك ، وخبراتهم في العمل الإداري وحبهم للنادي ، فمن الممكن أن يختلف البعض ولكن الإختلاف دائماً ما يكون لصالح القلعة البيضاء.