قال ستيف بروس المدير الفني لنادي سندرلاند بأنه إذا كان من سيدفع الأموال لشراء أسامواه جيان لما كان قد فكر في التعاقد معه لأن المقابل المادي - 13 مليون جنية استرليني - كان كبيراً للغاية بالنسبة لقدرات النادي الانجليزي الصغير.

فصرح بروس: "الأمر الذي أريد أن أفعله هو أن أفكر إذا ما كان هذا المال ملكي - إنني لم أكن لأدفع 13 مليون جنية استرليني للتعاقد مع لاعب كرة".

وتابع: "أحاول أن أحصل على لاعب قدير وأيضاً أحاول أن أكون حكيماً بأقصى درجة ممكنة".

وأردف: "وكما يمكنك القول، نحن ربما دفعنا مبلغ كبير بعض الشئ، ولكن بعد ما حدث لفريزار كامبل وبعدها بيع كينوين كان يتحتم علينا جلب لاعب للفريق".

وأضاف: "وفي نفس الوقت، كان رأيي أنه إذا حدث شئ لدارين بينت، كيف كان سيمكننا مواجهة ذلك ؟"

واختتم حديثه قائلاً: "ولحسن حظنا مع هذا الفتى المختلف، المختلف تماماً، قدم إلينا في الوقت المناسب".

جديراً بالذكر أن جيان المهاجم الدولي الغاني يعد أغلى لاعب يتعاقد معه سندرلاند بمقابل مادي وصل لـ 13 مليون جنية استرليني قادما من رينيه الفرنسي وتوهج المهاجم بشدة مع سندرلاند في المباريات الأخيرة وسجل خمسة أهداف في الدوري الانجليزي حتى الآن.

ويحتل سندرلاند المركز السادس في بطولة الدوري الانجليزي الممتاز بفارق الأهداف عن بولتون واندرز صاحب المركز الخامس برصيد 19 نقطة لكلاهما.