الاشارة السياسية
الاشارة السياسية

أثار ثنائي منتخب سويسرا شيردان شاكيري وجرانيت تشاكا الجدل في مباراة منتخب بلادهما أمام صربيا بعد أن نجحا في قلب الطاولة لصالح سويسرا وتحقيق انتصار ثمين بهدفين مقابل هدف في الجولة الثانية بكأس العالم.

واحتفل الثنائي بطريقة "النسر" وهو شعار علم دولة ألبانيا رغم أن المباراة ما بين صربيا وسويسرا.

سبب الإشارة

نجح تشاكا في تسجيل الهدف الأول لسويسرا وأشار بإشارة "النسر" وذلك لأنه ولد في صربيا لوالد ألباني الجنسية وسبق له أن تم اعتقاله في سجون صربيا لمدة 3 سنوات بعد مظاهرات في عام 1986 ضد الحكومة الصربية ، وأن هذه الإشارة إهداء لوالده بعد المأساة التي تعرض لها.

وكان تشاكا قد قرر تمثيل منتخب سويسرا ، بينما شقيقه تولانت قد اختار أن يمثل منتخب ألبانيا ، والثنائي يفتخر بالأصول الألبانية وما فعله والدهما في حرب كوسوفو.

أما شاكيري فكانت عائلته قد رحلت عن كوسوفو قبل أن تبدأ الحرب ، وكان يبلغ 4 سنوات في ذلك الوقت ، وكان يستحيل أن يعود مرة أخرى إلى هناك.

فمنزل عمه قد تم حرقه ، ووالده كان يحاول فعل كل ما لديه من أجل اعانتهم ، فلم يكن لديهم أي مال لإنفاقه وما فعله كان مجرد تكريم لأصوله.