أقام المحامي المصري الشهير نبيه الوحش، السبت 19-06-2010، دعوى قضائية مستعجلة أمام القضاء الإداري بمجلس الدولة مطالباً فيها بإسقاط الجنسية المصرية عن لاعب النادي الاهلي الشهير عماد متعب متهماً إياه بالتطبيع الرياضي مع اسرائيل وذلك بعد موافقة اللاعب على الإنتقال لنادي ستاندرليج البلجيكي الذي يضم بين صفوفه لاعب إسرائيلي.وقال الوحش في دعواه إن الجمعية العمومية لاتحاد المهن الرياضية أصدرت عدة قرارات بشأن التطبيع الرياضي أهمها منع تطبيع اللاعبين باللعب مع إسرائيليين، وبذلك فإن متعب قد اخترق قرارات الجمعية ضارباً بعرض الحائط مشاعر الجماهير التي جعلت منه نجماً.ولم يكتفِ المحامي بساحات القضاء بل طالب بإسقاط الجنسية عن متعب في خطاب إنذار أرسل به إلى وزارة الداخلية المصرية متهماً إياه بخرق القوانين من أجل تحقيق مصالح شخصية على حساب سمعة بلد بأكملها وعلى حساب جماهير أعطوه الثقة.واعتبر الوحش أن متعب ارتكب جريمة مع سبق الإصرار والترصد؛ حيث إنه يعلم جيداً انه فعلته ستُثير الرأي العام وتُشعله غضباً.على الحانب الأخر أكد الدكتور جمال زهران، عضو مجلس الشعب، أنه تقدم بطلب إحاطة عاجل ضد عماد متعب مطالباً فيها بشطبه من اتحاد الكرة وإسقاط الجنسية المصرية عنه، مشيراً إلى ان القضية ليست رياضية بل هي قضية تطبيع واضحة.وذكر الدكتور زهران أنه إذا كان متعب لا يدرك خطورة ما يفعله فعلينا أن ننبهه لأنه لن ينال رضا أحد وسيفقد شعبيته، كما أنه يعرض حياته نفسها للخطر، ولذلك أوجه له نصيحة شخصية وأقول له: "يا متعب العالمية التي ستحققها والأموال التي ستجنيها لن توازي الخسارة الشعبية الكبيرة التي ستتعرض لها".وتابع عضو مجلس الشعب في حديثه لموقع قناة العربية قائلاً "نحن لن نقف في طريقك الكروي ولكن إذا كان عليك أن تختار بين الدولية والوطنية فعليك أن تختار الوطنية وأن تُنحي الدولية جانباً لأنك ستكسب ما هو أهم منها"، وضرب زهران مثلاً بأبوتريكة الذي نال شعبية لا مثيل لها.   لمتابعة لحظة بلحظة لأخبار اللاعبين المحترفين بأوروبا ، وأخبار المنتخب المصري، وتغطية خاصة جداً لبطولة كأس العالم 2010، شارك بصفحة EParena.com الرسمية على الـ"فيس بوك" عبر الضغط على هذا الرابط والإشتراك بالصفحة.