عاد واين روني الإنجليزي الدولي للمشاركة مع فريقه مانشستر يونايتد وقاده للفوز على رينجرز الإسكتلندي في ديربي بريطاني بعد أن سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 87 من المباراة .

وانتظر عشاق اليونايتد 86 دقيقة حتى حصل البرازيلي الشاب فابيو على ضربة جزاء نفذها واين روني بنجاح ليهدي الفوز لفريقه بعد المشاكل التي أثارها اللاعب خلال الفترة الأخيرة سواء بابتعاده عن التهديف أو مماطلته في تجديد عقده مع ناديه .

وفي أسبانيا سحق فالنسيا ضيفه التركي بورصاسبور بستة أهداف مقابل هدف واحد .. وافتتح خوان ماتا التسجيل في الدقيقة 17 من ضربة جزاء قبل أن يضيف سولدادو الهدف الثاني في الدقيقة 21 .

وبعدها بتسعة دقائق أضاف المهاجم الأسباني زوبيلديا الهدف الثالث وتبعه خواكين بالهدف الرابع في الدقيقة 37 وفي الشوط الثاني أضاف سولدادو الهدف الخامس لفريقه والثاني له في الدقيقة 55 قبل أن يسجل باتالا هدف تقليص الفارق للضيوف في الدقيقة 69 ليعاقبه دومينجيز بالهدف السادس لفالنسيا بعدها بثماني دقائق فقط .

بتلك النتيجة ضمن مانشستر وفالنسيا تأهلهما للدور الثاني في انتظار المباراة الأخيرة التي ستحسم صاحبي المركز الأول والثاني حيث يبتعد مانشستر بفارق ثلاثة نقاط عن فالنسيا .