قام المهاجم "واين روني" مهاجم منتخب انجلترا الدولي ونجم مانشستر يونايتد وثاني هدافي البريميرليج بالتعبير عن أسفه الشديد لما قام به من تصريحات ضد مشجعي منتخب بلاده في أعقاب مباراة فريقه أمام منتخب الجزائر التي إنتهت بالتعادل السلبي.وأشار المهاجم القدير أن ما حدث منه جاء نتيجة غضب وإنفعال شديد بعد التعادل المخيب للأمال والمستوى السيء الذي ظهر به المنتخب الإنجليزي بتلك المباراة حيث قال: "أعتذر عن أي أهانة نتجت عن تصرفاتي".جدير بالذكر أن "رونى" قد قام بالهجوم على مشجعي منتخب بلاده عقب مباراة فريقه أمام الجزائر قائلاً: "من الجميل أن تلعب وأنت تسمع صافرات الإستهجان من مشجعي فريقك، هذا هو قمة الوفاء ".وهي التصريحات التي استفزت جميع المحللين والنقاد الانجليز خاصة وأن تلك الجماهير كانت مستاءة للغاية من الأداء الذين رأوه من لاعبيهم في الملعب أمام منتخب ليس بالمخيف أو القوي ليظهر المنتخب الانجليزي بهذا الشكل المخجل.   لمتابعة لحظة بلحظة لأخبار اللاعبين المحترفين بأوروبا ، وأخبار المنتخب المصري، وتغطية خاصة جداً لبطولة كأس العالم 2010، شارك بصفحة EParena.com الرسمية على الـ"فيس بوك" عبر الضغط على هذا الرابط والإشتراك بالصفحة.