سيعود حسني عبد ربه لاعب نادي الإسماعيلي والمنتخب المصري إلى الملاعب من جديد عندما يلتقي فريقه بنادي حرس الحدود في الـ21 من يناير المقبل.

وأكدت الفحوصات التي أجراها اللاعب مؤخرا على ركبته تقدم حالته، مما سيسمح باللاعب بالعودة للمشاركة في المباريات مع نهاية الدوري الأول من الدوري المصري.

وكان عبد ربه قد تعرض لقطع في الرباط الصليبي أثناء أحد تدريبات فريقه مع بداية الموسم الجاري، مما أدى لإجراء عملية جراحية في ألمانيا وخضوعه لبرنامج تأهيلي.

والجدير بالذكر أن النادي الإسماعيلي يحتل المركز الرابع بجدول ترتيب الدوري المصري برصيد 19 نقطة، وستمثل عودة عبد ربه نقطة قوة جديدة لخط وسط الدراويش.