عماد متعب مع ستاندرليج
عماد متعب مع ستاندرليج

تحدث عماد متعب قائد النادي الأهلي السابق عن أسباب عدم نجاح تجربته الاحترافية مع فريق ستاندردليج البلجيكي في صيف 2010 وذلك لأول مرة.

وقال "متعب" في تصريحات لقناة "أون سبورت" بأن البعض تحدث أن سبب عودته من بلجيكا هو زوجته أو خطيبته في ذلك الوقت يارا نعوم ، وكذلك الدلع وهو أمر غير صحيح على الإطلاق.

وواصل مهاجم الأهلي السابق حديثه بأنه سافر إلى ألمانيا وبقى هناك 10 أيام وعاد مرة أخرى لمصر قبل 3 أيام من مواجهة الاتحاد الليبي في دوري ابطال افريقيا وهو اللقاء الذي سجل فيه هدفا مميزا.

وأضاف "متعب" بأن الأطباء نصحوه بالراحة لمدة 3 أشهر من أجل التخلص من آلام غضروف الظهر ، وهو ألم كبير لا يستطيع أحد أن يشعر به.

واكمل بأنه انضم لصفوف النادي البلجيكي ووعدوه بتجهيزه خلال شهرين ، وأنهم تحدثوا معه بكل صراحة بأنه صفقة استثمارية وسيتم بيعه بعدها بموسم أو موسمين ، وأكد لهم بأنه لن يفيدهم في الفترة الحالية في ظل هذا التخطيط.

وتابع مؤكداً أنه قرر العودة مرة أخرى لأنه لا يريد أن يفشل ، ولعب لمدة عامين في مصر وهو يحصل على حقن في ظهره كل 6 آشهر من أجل تخفيف آلامه ، وأنه صباح يوم مباراة من المباريات شعر بألم شديد لم يستطع التحرك ، وتم اخفاء هذا الخبر مع الجهاز الفني وجلس على دكة البدلاء وكان مستندا على اثنين من زملائه من أجل تصوير هذا الأمر على أنه دعابة فقط.

وأكد بأنه تم عرضه على 7 أطباء بعد سفره لألمانيا ، وكان لديه خيارين إما الحقن أو تثبيت الفقرات ، وقام بتركيب غضروف صناعي بعملية في البطن في الأمام وليس في الظهر ، ولعب بعد ذلك بشكل طبيعي واختفت هذه آلالام تماما ولم يشتكي طوال 4 سنوات وسجل 21 هدف مع جاريدو.