كوبا لبيرتادوريس
كوبا لبيرتادوريس

أعلن اتحاد أمريكا الجنوبية "كونميبول" عن إقامة لقاء إياب نهائي كوبا ليبرتادوريس بين ريفر بلايت وبوكا جونيورز الأرجنتينين على ملعب سنتياجو برنابيو بالعاصمة الإسبانية مدريد.

وجاءت ردود أفعال غاضبة على هذا القرار بنقل مباراة بمثل هذا الحجم خارج الأرجنتين على الرغم من أحداث الشغب التي حدثت يوم السبت الماضي وتسببت في تأجيل النهائي التاريخي.

ومن بين ردود الأفعال الغاضبة ، الأسطورة الأرجنتينية دييجو ارماندو مارادونا المدير الفني الحالي لنادي دورادوس المكسيكي والذي شن هجوماً على قرار اتحاد امريكا الجنوبية بنقل اللقاء خارج الأرجنتين.

وأكد مارادونا في تصريحات لإذاعة "لا ريد" الأرجنتينية بأنه يتساءل لماذا لم يقرر الاتحاد تأمين أكبر للقاء في الارجنتين بدلاً من نقل كلاسيكو القرن إلى برنابيو.

وواصل الأسطورة حديثه مؤكداً أن أليخاندرو دومينيجز رئيس الكونمبيول وكلاوديو تابيا رئيس الاتحاد الأرجنتيني غير مؤهلين لمنصبيهما.

أما خوسيه لويس تشيلافيرت الحارس الأسطوري لباراجواي قد شن هجوماً هو الأخر على دومينيجز رئيس اتحاد امريكا الجنوبية ووصفه بالشخص الفاسد عبر حسابه الشخصي عبر "تويتر".

وأضاف بأنه يجب على رئيس ريفر بليت وبوكا جونيورز أن لا يلعبوا نهائي القرن في أوروبا ، فهذه المباراة تعتبر فخر أمريكا الجنوبية ، والنهائي أصبح كالمهرج في سيرك يقوده دومينيجز الفاسد مع باقي أعضاء الاتحاد.