أعرب جلال أبراهيم رئيس نادي الزمالك عن ضيقه بسبب موقف محمود فتح الله مدافع الزمالك من التجديد نظراً لعدم وفاءه بإلتزامات كلمته وأكد على اتفاق الزمالك مع فتح الله كان كلمة رجل لرجل وهو ما نقضه اللاعب.

وقال رئيس نادي الزمالك في اتصال هاتفي ببرنامج الرياضة اليوم " فتح الله يماطل وجلسنا معه عقب لقاء الاتحاد وقدمنا له الشيكات وفؤجئنا برفضه للتجديد ".

وأضاف " في البداية طالب فتح الله بوضع شرط جزائي بعقده الجديد مقداره 3 مليون جنيه، وهو رقم هزيل وقولت له بأن هذا لا يساوي اسمك وعرضنا مبلغ 2 مليون يورو ولكنه رفض، ثم رقم 2 مليون دولار ورفض أيضاً وانهيت عرضي بالتنازل عند 10 مليون جنيه مصري وهو ما رفضه اللاعب ايضاً ".

وأشار في نبرة صوت حادة " لا نعلم لماذا يفعل ذلك بعدما كنا أتممنا الاتفاق على كافة التفاصيل، نستبعد ما يثار حول موقف الأهلي من اللاعب ولكن اللاعب لم يحترم وجودنا أثناء الجلسة وكاد الأمر أن يتطور بعد تعنيف العميد حسام حسن لمحمود فتح الله قائلاً له أنا اللي عملتك يا فتح الله ".

وأنهى حديثه قائلاً " فضلت محمود فتح الله على العاملين بالنادي ولم أقوم بصرف مرتباتهم لهذا الشهر ولكني فعلت ذلك اليوم وقمت بصرف شيكات العاملين ولكنه لم يقدر مثل هذا الأمر".

جدير بالذكر أن محمود فتح الله قد صرح مُسبقاً عن عزمه على التجديد للزمالك فور وجود المقابل المادي الذي يطلبه، وهو ما تم توفيره وتفضيله على زُملاؤه ولكن اللاعب يُماطل دون أسباب واضحة.