في مباراة قوية من جانب المنتخب الجزائري الشقيق، استطاع أولاد المدرب رابح سعدان تحقيق نتيجة طيبة للغاية بالتعادل بدون أهداف مع منتخب إنجلترا الذي لم يستحق هذه النقطة حيث كان المنتخب الجزائري صاحب الخطورة الأكبر من خلال الهجمات المرتدة التي لو كان استغلها بشكل أكثر إيجابية لربما خرج منتصراً في هذا اللقاء الذي أجادوا فيه دفاعياً إلى حد كبير.بدأت المباراة قوية من جانب المنتخب الجزائري على غير المتوقع، وبادر المنتخب الجزائري بالهجوم على مرمى المنتخب الإنجليزي دون خوف أو رهبة من الفريق الإنجليزي العملاق.وبعد أول عشر دقائق من المباراة سيطر المنتخب الجزائري على وسط الملعب تماما بقيادة المتألق كريم زياني، وانطلق نذير بلحاج من الجبهة اليسرى وضغط كريم مطمور من العمق على دفاعات المنتخب الإنجليزي ولكن دون خطورة حقيقية على مرمى الإنجليز.وبعد مرور أول خمسة وعشرون دقيقة، تحولت السيطرة على وسط الملعب إلى المنتخب الإنجليزي ولكن دون أي خطورة على مرمى الجزائر.ومع بداية الشوط الثاني، يضغط المنتخب الجزائري أكثر على المنتخب الإنجليزي ولكن لم تكن هناك خطورة حقيقية على مرمى الإنجليز.فقد سنحت للجزائر عدة فرص ولكنها لم تصل إلى درجة الخطورة على مرمى ديفيد جيمز. أما المنتخب الإنجليزي فلم يقدم أي شىء طوال أحداث الشوط الثاني على الرغم من قيام فابيو كابيللو بإشراك كل من رايت فيليبس وجيرمان ديفوه وبيتر كراوتش بدلا من أرون لينون وإيميل هيسكي وباري على الترتيب.   شاهد صور المباراة ملخص الشوط الأولملخص الشوط الثاني