وجه المدرب حسام البدري الشكر للشعب السوداني خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده المريخ من أجل تقديم البدري لوسائل الإعلام السودانية.

حيث أكد بأنه وجد تعاملاً راقيا طيلة وجوده بالخرطوم مما جعله يشعر بوجوده في وطنه الثاني بالسودان.

وقال البدري أن الشعور الطيب الذي وجده من مجلس إدارة نادي المريخ مهم جداً في بداية عمله بنادي المريخ وإمتدح مدرب الأهلي المصري السابق مجلس المريخ علي ثقته الكبيرة في شخصه مما جعله يشعر بمسئولية كبيرة بالنهوض بنادي المريخ وهذا كان السبب الرئيسي في قبوله عرض المريخ.

وأضاف البدري قائلاً "بحث النادي الأهلى الدائم عن البطولات هو ما وجدته في المريخ وسوف أبحث عن تحقيق ذلك".

وأردف البدري في حديثه قائلاً "أعرف أن السودان به فريقا الهلال والمريخ وهي أندية ذات حجم كبير مثل الأهلي والزمالك في مصر".

وأشار البدري لوجوده داخل القلعة الحمراء بالأهلي لمدة 40 عاماً حيث دخل نادي الأهلي منذ العاشرة من عمره، فهذا العمر الطويل في نادي مثل الاهلي جعله يتعود علي جو البطولات والطموحات والجماهير.

وذكر حسام البدري بأنه استقال من نادي الاهلي لظروف خاصة كما رفض عرضاً مصرياً لتولي مهمة فريق بالدرجة الأولى وجاء للمريخ بطموحات يتمنى أن يحققها لجماهير النادي.

وفي ختام حديثه تمني البدري أن يوفق في مهمته القادمة مع المريخ هذا الموسم.