رونالدو وجيورجنا
رونالدو وجيورجنا

تسببت عارضة الأزياء الإسبانية جورجينا رودريجيز، في فضيحة جديدة للاعب البرتغالي الذي عاني طوال الفترة الماضية من المشاكل، بداية من اتهامات التهرب الضريبي وأخرى بالاغتصاب.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن جورج إدواردو رودريجيز والد جوردينا قد توفي في سجنه في العاصمة الأرجنتينية بوينس إيرس، بعدما تم إلقاء القبض عليه بسبب الإتجار في المخدرات منذ سنوات.

والد عارضة الأزياء الشهيرة، خاض معركة طويلة مع المرض في السجن، انتهت بوفاته الجمعة، وهو ما تسبب في الزيارة المفاجئة لجورجينا إلى الأرجنتين في الساعات الماضية.

وأعلنت جورجينا، عبر حسابها على "انستجرام"، توجهها إلى الأرجنتين دون الكشف عن الأسباب كما احتفلت بعيد ميلادها، وكتبت: "يا لمصادفات الحياة، سأهبط في البلد الذي ولدت فيه في مثل هذا اليوم قبل 25 عاما".

يذكر أن الحكومة الإسبانية طردت والد جورجينا عام 2013 بسبب الإتجار في المخدرات، حيث سبق له أن قضى 10 سنوات في السجن بداية من 2003 وحتى 2013.