وصلت مفاوضات النادي الأهلي المصري مع البرتغالى مانويل جوزيه مدرب فريق اتحاد جدة السعودي إلى مرحلة متقدمة حيث اقترب الطرفان من صياغة العقد النهائي وذلك حسبما أشارت صحيفة "الإقتصادية" السعودية ، إلا أن الحائل الوحيد حالياً هو الراتب الكبير الذي اشترطه مانويل جوزيه للعودة للأهلي.

وطلب المدرب الاتحادي 80 ألف يورو شهريا أي ما يعادل نحو 600 ألف جنيه مصري فضلاً عن الإقامة في أحد فنادق الخمس نجوم مع مكافآت الفوز وذلك حسبما أشارت الصحيفة السعودية.

فى الوقت نفسه وافق مانويل جوزيه على تحمل الشرط الجزائي الذي يصل إلى شهرين من راتبه نظير فسخ تعاقده مع الاتحاد ، أي مايعادل 160 ألف يورو والعودة إلى القاهرة.