فاز المنتخب القطري بهدفين نظيفين على حساب المنتخب المصري في المباراة الودية التي جمعت بين الفريقين في الدوحة ضمن استعدادات الفريقين لخوض التصفيات القارية.

تقدم سباستيان سوريا للمنتخب القطري بهدف في الدقيقة 21 من هجمة مرتدة سريعة على عكس اتجاه اللعب تماماً الذي كان في صالح الفريق المصري .

ولم تسفر السيطرة المصرية عن شيء حتى الدقائق الأخيرة من الشوط الأول التي شهدت خطأ قاتل مشترك بين عبدالواحد السيد ووائل جمعة ، حيث أعاد جمعة الكرة للخلف في الوقت الذي خرج فيه عبدالواحد من مرماه لتسجل مصر الهدف الثاني لقطر.

وانتهي الشوط الأول بتقدم أصحاب الأرض بهدفين نظيفين في الوقت الذي كانت السيطرة والكلمة العليا فيه للمنتخب المصري.

الشوط الثانى مواصلة السيطرة المصرية على الكرة ولكن بدون فاعلية ، حتى جاءت الدقيقة 73 بالهدف الأول للمنتخب المصري عن طريق البديل وليد سليمان.

الدقائق العشرة الأخيرة شهدت توتر بين اللاعبين وحالة طرد لأحمد فتحى وفابيو سيزار بسبب الإعتراض ، وقام الجانب المصري باعتراضات واسعة على حكم المباراة في أكثر من لقطة ، حتى انتهت المباراة بفوز قطر 2-1.

ولم يكن هناك تناغم وانسجام بين لاعبي المنتخب المصري وظهر هذا في الهدف الثاني للمنتخب القطري وكذلك الأول الذي تفكك فيه الدفاع بكل السهولة ، وظهرت أيضاً قلة الخبرة على عدد كبير من العناصر الشابة الجديدة في صفوف الفريق.