صرح عزمي مجاهد مدير المركز الإعلامي باتحاد الكرة المصري بأن الألتراس حالة غريبة طرأت على الكرة المصرية ولها أهداف أخرى بخصوص تشجيع الرياضة.

وقال عزمي مجاهد عضو مجلس ادارة نادي الزمالك سابقاً في تصريحات هاتفية لبرنامج كورة أنهردة " تشكيلات الألتراس يتم اختيارها بعناية، ويتم تمويلها من الخارج وعلى مسؤوليتي هذا الكلام، فهؤلاء يرتدون زي مُعين ويأكلون أكل مُعين ولهم أغراض مُعينة ".

وتسائل أحمد شوبير مُقدم البرنامج والمعروف بموقفه ضد حركة الألتراس في مصر تعقيباً على فيديو تم بثه في برنامجه يوضح اشتباكات ألتراس وايت نايتس الزملكاوي مع الأمن عقب لقاء كرة السلة أمام الأهلي " لماذا يقوم هذا الشاب بالتصوير بموبايله ما يحدث، لمن سيتم ارسال هذا الفيديو وما الداعي لتصوير هذا التكسير والعنف ؟ ".

وأختتم شوبير تسائلاته وطالب بالضرب بيد من حديد للحد من ظاهرة الألتراس والتي انتشرت بين الأندية المصرية مُطالباً عامر حسين رئيس لجنة المُسابقات بوضع لوائح صارمة لعقوبة الجماهير المُشاغبة.