قاد صانع الألعاب الدولي محمد أبوتريكة النادي الأهلي لتحقيق فوزه الأول منذ 5 مباريات بعد أن سجل هدفين في مرمى حرس الحدود حول بهم تأخر الأهلي لفوز ثمين ، ورفع رصيده إلى 99 هدف بالدوري العام واقترب كثيرً من نادي المائة هدف.

ولعب الأهلي بتشكيل متحفظ حيث قاد جدو وأبوتريكة فقط هجوم الأهلي فيما دخل الناشئ رامي ربيعة التشكيل الأساسي ليلعب في خط الوسط إلى جانب شهاب وفتحي .

وتقدم السنغالي ندياي للحرس في الدقيقة 34 من الشوط الأول بعد أن استغل خطأ فادح من محمود أبو السعود حارس الأهلي الذي فشل في التعامل مع كرة هوائية لتسقط منه ويحولها ندياي مباشرة بيسراه داخل الشباك ، وكاد مكي أن يضاعف النتيجة قبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين لكن تصدى له أبو السعود بنجاح .

وكاد أبوتريكة أن يسجل هو الأخر قبل نهاية الشوط لكن علي فرج تصدى لتسديدته بنجاح ومع بداية الشوط الثاني دفع عبد العزيز عبد الشافي بمحمد فضل بدلا من شريف عبد الفضيل ولم تمر دقيقة حتى انتقم أبوتريكة من فرج وسجل هدف التعادل للأهلي برأسية فشل مدافعو الحرس في إبعادها .

وحاول الأهلي أن يسجل الهدف الثاني لكن باءت كل محاولاته بالفشل حتى حصل محمد فضل على ضربة جزاء حولها أبوتريكة بنجاح في الشباك في الدقيقة 79 على الرغم من لحاق علي فرج بها إلا أن الكرة كانت أقوى .

واشتعلت المباراة في دقائقها الأخيرة حيث اقترب حرس الحدود كثيرا من التعادل ولكن صلابة دفاع الأهلي حالت دون إتمام ذلك .

بتلك النتيجة ارتفع رصيد الأهلي إلى 23 نقطة يحتل بهم المركز الخامس بفارق الأهداف عن اتحاد الشرطة وإنبي أصحاب المركزين الثالث والرابع بنفس الرصيد من النقاط فيما تجمد رصيد الحرس عند 17 نقطة .