أصبح الكابتن حسام البدري على أعتاب تحقيق إنجاز تاريخي مع فريق المريخ السوداني إذا تمكن من الفوز في المباراتين المقبلتين في الدوري بحيث يكون قد أنهي الدور الأول بدون أي خسارة أو تعادل.

وفي حال تحقق هذا ستكون السابقة الأولي في تاريخ الدوري السوداني منذ انطلاق نسخته الأولي عام 1962.

واستطاع الكابتن حسام البدري أن يقود الفريق للفوز في 11 مباراة متتالية،تمكن فيها المهاجمون من إحراز 36 هدف،فيما تلقت شباك الحارس عصام الحضري 3 أهداف فقط.

ويتبقي أمام المريخ مباراتين في الدور الأول أمام فريق النسور صاحب المركز التاسع في جدول الترتيب,وفريق أهلي الخرطوم صاحب المركز الخامس.