أعلن نادي الزمالك عن موافقته في المشاركة في لقاء القمة رقم 107 والتي تسبب الأحداث الجارية في ميدان التحرير في تأجيلها وإعادتها للعب في موعدها مرة أخرى.

وذكر الموقع الرسمي للنادي الأبيض بأن المستشار جلال إبراهيم قد تلقى تعليمات سيادية عُليا بالمشاركة في اللقاء.

وعلم EParena.com بأن المستشار جلال إبراهيم قد تلقى اتصالاً من المجلس الأعلى للقوات المسلحة حثه فيها على ضرورة لعب اللقاء حفاظاً على سُمعة مصر الدولية، ولم يتردد جلال إبراهيم في الموافقة.

وعلى الفور كلف اللواء علاء مقلد المدير التنفيذي للنادي ادارة العلاقات العامة وادارة الأمن بالنادي بمتابعة المهام المكلفة لهم.

يُذكر أن اللقاء كان على وشك الإلغاء قبل أن يُلغى قرار الإلغاء ويتم الإعلان عن اقامة اللقاء في موعده وسط تأمين القوات المُسلحة للقاء.

ويؤكد EParena.com أن لاعبي الزمالك لم يغادرو معسكرهم وأن كل ما يثار حول خروج شيكابالا وعبدالواحد السيد أو بعض اللاعبين وغلق هواتفهم هي أكاذيب لا أساس لها من الصحة.