قلل جيجي بوفون حارس مرمى منتخب إيطاليا الدولي ونادي اليوفينتوس من خطورة الإصابة التي تعرض لها أمس في مباراة فريقه أمام منتخب باراجواي والتي على إثرها أستبدل قبل بداية الشوط الثاني.وكان بوفون قد شعر بألم خفيف في الظهر أثناء التدريبات الإحمائية قبل مباراة أمس إلا أنه لم يعيرها أهتمام كبير، ولكن واشتد الألم للغاية في نص الشوط الأول.وأشار بوفون أنه اعتقد أن الإصابة خطيرة ولكن الفحوصات الطبية أكدت أنه إصابة طفيفة.واختتم حديثه قائلاً: "أتمنى أن أشفى في خلال يومين".   لمتابعة لحظة بلحظة لأخبار اللاعبين المحترفين بأوروبا ، وأخبار المنتخب المصري، وتغطية خاصة جداً لبطولة كأس العالم 2010، شارك بصفحة EParena.com الرسمية على الـ"فيس بوك" عبر الضغط على هذا الرابط والإشتراك بالصفحة.