أبدى دي روسي لاعب وسط منتخب إيطاليا الدولي ونادي روما سعادة بالغة بعدما إستطاع أن يسجل هدف التعادل أمام باراجواي وتصحيحه لغلطته في المراقبة الخاطئة للاعب باراجواي الذي سجل هدف التقدم ضد إيطاليا.فقال دي روسي في تصريحات صحفية صباح اليوم: "لقد لعب بشكل جيد وكنا صلبين وأوقفنا باراجواي كثيراً".وتابع: " غلطتي أدت إلى دخول هدف في مرمانا، ولذلك الجميع كان غاضب".وأردف: "كنا ندافع في العمق في الركلات الحرة، ولكنه كان الرجل الذي كان علي مراقبته. وبكل تأكيد أنا الملام في هذا الهدف".واختتم حديثه قائلاً: "لقد كان مهماً أن نعود مجدداً في اللقاء في شوط المباراة الثاني وشعرنا بقدرتنا على الفوز باللقاء".