أفرد الموقع الرسمي للإتحاد الإفريقي لكرة القدم تقريرًا مُطولًا عن لقاء المنتخب المصري مع نظيره النمساوي في إطار الجولة الثالثة من المجموعة الخامسة من منافسات كأس العالم للشباب.


وأكد الموقع على صعوبة اللقاء، وعلى أن شباب مصر في موعد مع التاريخ من أجل الفوز على النمسا والتأهل للدور الثاني من البطولة.


وذكر التقرير بعض الأرقام، أبرزها أن 5 لاعبين مهددين بالغياب عن مواجهة دور الـ 16 بسبب احتمالية الحصول على إنذار ثانٍ، وأهم هؤلاء اللاعبين هم عمر جابر ومحمد النني ومحمد صلاح وأحمد الشناوي وأحمد حجازي.


وذكر التقرير تصريحات مدربي الفريقين قبل اللقاء في المؤتمر الصحفي، حيث صرح المدير الفني للنمسا أنه يحترم المنتحب المصري كثيرًا، وأن المنتخب المصري قدم مبارتين جيدتين أمام البرازيل وأمام بنما. وقال أنه لو تمكن المنتخب المصري من إحراز هدف آخر في مرمى البرازيل، لكانت المباراة ستأخذ منعطفًا آخر، مؤكدًا على قدرة منتخب مصر على الوصول للمرمى بشكل جيد.


وصرح ضياء السيد، المدير الفني لمنتخب شباب مصر، بأن المباراة مهمة ولن تكون سهلة. وأن عليه أن يحتركم جميع المنافسين وصولًا إلى المباراة النهائية، والتي توقع ان تكون كولومبيا طرفًا فيها !


يُذكر أن منتخب مصر للشباب سيلتقي مع منتخب النمسا في تمام الساعة الثالثة فجر الجمعة.