أبدى ني فرانكو المدير الفني للمنتخب البرازيلي للشباب ضيقه الشديد لحتمية خروج أحد منتخبي الأرجنتين أو مصر الليلة مبكراً من البطولة وذلك في تصريحات خلال المؤتمر الصحفي السابق لمبارته أمام المنتخب السعودي.

وكان أحد الصحفيين قد وجه له سؤالأ عن رؤيته لمباراة منتخبي مصر والأرجنتين على اعتبار أن المنتخب الأرجنتيني هو المنافس التقليدي للسامبا، والمنتخب المصري هو المنتخب الذي أحرج البرازيل في الدور الأول.

وقال فرانكو: " بالتأكيد ستفقد البطولة واحداً من أهم وأقوى فرقها اليوم ".

وأضاف : " لقد فكرت كثيراً في هذه المباراة بعد وضوح الرؤية لمواجهات دور الـ 16، وقلت لجهازي المعاون أن البطولة ستفقد واحداً من أهم منتخباتها، فلو كان هذين المنتخبين قد واجها أي فريقين آخرين لتخطياهما وووصلا سوياً إلى دور الثمانية ".

وانتقد ني فرانكو نظام القرعة الذي يجعل الفرق صاحبة المركز الأول في أول أربع مجموعات تواجه الأربع فرق التي احتلت المركز الثالث في المجموعات الست، بينما يواجه بينما يواجه أول المجموعة السادسة ثاني المجموعة الخامسة وأول الخامسة ثاني الرابعة وهو ما أدى إلى مواجهة فريقين كبيرين مبكراً بحجم الأرجنتين ومصر.