خسر المنتخب المصري للشباب مباراته ضد الأرجنتين في دور الـ16 ببطولة كأس العالم للشباب المقامة بكولومبيا بهدفين مقابل هدف لتودع مصر البطولة وتتأهل الأرجنتين إلى ربع النهائي لمواجهة البرتغال.

جاءت المباراة متكافئة في الشوط الأول وكان المنتخب المصري أكثر خطورة في هجماته على مرمى التانجو قبل أن تأتي الدقيقة 40 ويحتسب حكم المباراة ضربة جزاء غير صحيحة على مصر يسجل منها لاميلا الهدف الأول للأرجنتين.

وفي الشوط الثاني اندفع الفريق المصري هجومياً وبدا متسرعاً بلا عقل مفكر داخل أو خارج الملعب، وعندما اقترب شباب الفراعنة من إدراك هدف التعادل نسى المدرب ضياء السيد تأمين الدفاع وشاهد المباراة فقط ليأتي الإنفراد بمرمى مصر الواحد تلو الأخر حتى يتسبب عمر جابر في ركلة جزاء صحيحة سجلت منها الأرجنتين الهدف الثاني للاميلا أيضاً.

وبعد الهدف حاول لاعبي مصر تقليص الفارق وأشرك ضياء السيد مهاجم ثان وهو أحمد حسن لكنه جاء على حساب أحمد توفيق فقلت سيطرة مصر على منتصف الملعب، ثم أشرك صالح جمعة بدلاً من محمد إبراهيم الذي لعب فردياً فقط طوال المباراة، وبالفعل نجح شباب مصر في الحصول على ركلة جزاء سجل منها محمد صلاح هدف مصر الوحيد.

وفي الوقت الذي عادت فيه المباراة ارتكب ضياء السيد مدرب مصر خطئاً فادحاً بإخراج صالح جمعة وإشراك أيمن أشرف بدلاً منه ثم تغيير داخل الملعب بوجود أيمن أشرف في مركز المدافع المساك وإشراك أحمد حجازي المدافع كمهاجم.

وكاد حجازي أن يسجل هدف التعادل في الوقت بدل الضائع عندما لعب كرة رأسية مرت من فوق حارس الأرجنتين لكن مدافع التانجو أخرج الكرة من على خط المرمى لتنتهي المباراة بفوز الأرجنتين بهدفين مقابل هدف.

بهذه النتيجة تودع مصر البطولة وتتأهل الأرجنتين إلى دور الثمانية لمواجهة البرتغال التي تفوقت على جواتيمالا بسهولة.

شاهد صور اللقاء على يسار الخبر

شاهد أهداف اللقاء

{FVIDEO}http://www.youtube.com/watch?v=7zWW5cAbL1U{/FVIDEO}