صرح الدولي السويدي زلاتان إبراهيموفيتش بأن تجربة برشلونة كانت تجربة سئية جدا وذلك بسبب المدرب بيب جوارديولا.

وصرح إبراهيموفيتش لصحيفة "لا جازيتا ديللو سبورت" الإيطالية : " أدركت أن ما يهم هو أن أكون سعيداً وأدركت أيضاً أن ما يهم حقاً في الحياة هي السعادة ".

وأكمل : " اعتدت على اللعب مع برشلونة الذي هو أفضل فريق في العالم ولكني لم أكن سعيداً ، عندما تمر في تجربة سيئة مثل هذه فإن كل ما عليك القيام به هو بفهم الأشياء في مسارها الصحيح ولهذا فإنني متأكد من أن المكان الحالي هو المناسب للإعتزال فيه".

وأعلن إبراهيموفيتش أنه سعيد جداً بالفترة الحالية خلال وجودة مع إي سي ميلان متمنياً إنهاء مسيرتة الكروية داخل هذا النادي.