أعلن اتحاد لاعبي كرة القدم بأسبانيا إضرابهم خلال أول جولتين من الدوري الأسباني الممتاز والمقرر لهما 20 و 27 أغسطس الجاري بسبب عدم ضمان دفع الرواتب للاعبين.

وكانت المفاوضات بين اتحاد لاعبي الكرة ورابطة دوري المحترفين قد باءت بالفشل بعد أن لم يتوصلا لإتفاق بشأن عقد العمل الجماعي حيث هناك بعض اللاعبين لديهم مستحقات بالفعل.

ودعم فكرة الإضراب أكثر من لاعب دولي أبرزهم قائدي برشلونة وريال مدريد كارلوس بويول وإيكر كاسياس بالإضافة لسانتي كازورلا وتشابي ألونسو.

وأكد روباليس رئيس الاتحاد بأنه لن يبدأ الدوري طالما لم يحدث إتفاق بين الطرفين مشددا على أنه أمام الرابطة 9 أيام إذا أرادت إقامة الدوري في ميعاده المقرر.