نشرت صحيفة بيلد الألمانية تقريراً عن الصعوبات التي تواجه فريق كرة القدم الاول بنادي بروسيا دورتموند الألماني.

وقالت الصحيفة أن علاقات اللاعبين وخلافاتهم مع زوجاتهم وصديقاتهم قد تؤثر بشكل سلبي على الفريق داخل الملعب.

وأشارت الصحيفة إلى خلاف حاد نشب بين محمد زيدان مهاجم الفريق وزوجته الدنماركية شتينا مما تسبب في أزمة كبيرة بينهما.

وفي تطور كبير للخلاف، قامت شتينا بترك المنزل منذ أسبوعين، وعادت إلى أهلها بالدنمارك ومعها ابنها آدم تاركة محمد زيدان في دورتموند يعاني من ألم كبير.

وقال زيدان في رد فعله على الأحداث : " أتمنى أن يكون الأمر مؤقت ويزول سريعاً، فقد حدثت بيننا بعض النزاعات مؤخراً، ولذا اتفقنا على الابتعاد لفترة، والتواصل على الأقل عبر الهاتف ".

يذكر أن زيدان كان قد نشبت بينه وبين زوجته خلافات منذ عامين أدت إلى افتراقهما لأول مرة لعدة أشهر قبل أن يعودا من جديد وينجبا ابنهما الوحيد آدم.

عرض مؤمن لازم تركز فيـه .. ياترى مين الفائز الجاي؟