قاد البوسني إدين دزيكو مهاجم مانشستر سيتي فريقه لتحقيق فوز عريض على توتنهام على ملعبه ووسط جمهوره بخمسة أهداف مقابل هدف سجل منها البوسني 4 كما تألق الوافد الجديد سمير نصري والذي صنع 3 أهداف .

وظهر السيتي بشكل قوي للغاية مؤكدا على أنه سيكون خصما صعبا للكبار هذا الموسم وافتتح دزيكو التسجيل في الدقيقة 35 بعد أن استغل عرضية نصري من الناحية اليسرى وأودعها في شباك فريدل .

قبل أن يعود نفس اللاعبين ليكررا الكرة بعدها بست دقائق ولكن تلك المرة كانت بالرأس ولم يستطع فريدل المسكين أن يحرك لها ساكنا لينتهي الشوط الأول بتلك النتيجة .

وفي الشوط الثاني لم ينتظر دزيكو كثيرا حتى سجل الهدف الثالث في الدقيقة 55 بعد مجهود رائع من يايا توريه الذي اخترق دفاعات توتنهام ومرر كرة لدزيكو الذي لم يجد صعوبة في تحويلها لداخل المرمى الخالي .

ثم عاد أجويرو ليسجل أروع الأهداف بعد أكثر من تمريرة للاعبيه السيتي الذين استحوذوا كليا على الكرة قبل أن يتوغل ويسدد كرة صعبة على فريدل ولكن يونس قابول تمكن من تقليص الفارق بعدما ارتقى لركنية وسددها برأسه قوية داخل شباك جو هارت .

وقبل نهاية المباراة مباشرة سجل دزيكو الهدف الخامس للسيتي بتصويبة قوية بيسراه سكنت المقص الأيمن لفريدل وسط ذهول ودهشة جماهير توتنهام التي لم تصدق خسارة فريقها بخماسية على ملعبها .

بتلك النتيجة ينفرد مانشستر سيتي بالصدارة مؤقتا ب9 نقاط في إنتظار مانشستر يونايتد الذي يلاقي أرسنال ، بينما تجمد رصيد توتنهام عند النقطة 0 ليقبع في المركز الأخير .