فتح مسئولو النادي الأهلي باب المفاوضات مع حسني عبد ربه لاعب خط وسط النادي الإسماعيلي لضمه إلى صفوف الفريق الأحمر بدءاً من الموسم القادم.

وكان حسني عبد ربه قد أعطى مهلة للنادي الإسماعيلي لدفع مستحقاته المتأخرة بعدها يقوم اللاعب بفسخ تعاقده مع الإسماعيلي والانتقال إلى أي نادي آخر.

وعلم EParena.com من مصادره الخاصة بالنادي الأهلي أن اللاعب رفض عرض النادي الأهلي على الرغم من قدرة النادي القاهري على إبرام عقداً يتناسب مع إمكانياته ويلبي كل مطالبه المادية.

وجاء رفض اللاعب بسبب موقف النادي الأهلي منذ عدة سنوات حين قرر اللاعب الانتقال للأهلي عن طريق نادي ستراسبورج الفرنسي، ووعده مسئولو الأهلي حينها بعدم تصعيد الموضوع في حالة حدوث أي مشاكل أو نزاعات مع الإسماعيلي وهو ما لم يحدث ووصلت القضية إلى المحكمة الرياضية بالفيفا.

يذكر أن نادي الزمالك كان قد دخل في مفاوضات مع اللاعب أيضاً بعد أزمته الأخيرة مع الإسماعيلي، إلا أن اللاعب وطلباته المادية تمثل حائلاً أمام انتقاله للنادي الأبيض رغم تمسك حسن شحاتة المدير الفني لنادي الزمالك به.