هاجمت قوات الأمن المركزي مدرجات جماهير النادي الأهلي لإخلاءها فوراً عقب نهاية المباراة بعد أن هتفت جماهير القلعة الحمراء ضد الرئيس المخلوع مبارك ووزير داخليته المسجون حالياً حبيب العادلي.

وبعد نهاية المباراة تلقت عساكر الأمن المركزي أوامر بالهجوم على ألتراس أهلاوي لتحدث اشتباكات ببن الطرفين بعد تعدي عساكر وزارة الداخلية بالضرب على الجماهير السلميين.

إعتداء الأمن المركزي كان له رد فعل قوي من جماهير الأهلي التي كسرت بعض مقاعد الملعب وقذفت العساكر بها حتى يتمكنوا من الهروب من الإعتقال وبطش قوات الأمن المركزي التي هاجمتهم دفاعاً عن المتهمين بجرائم قتل الشعب المصري في ثورة 25 يناير.

جدير بالذكر أن جماهير ألتراس أهلاوي قد ألفت من قبل نشيد ضد وزارة الداخلية وقمع الشرطة وهي "ياغراب يا معشش" التي تحكي قصة ظلم واستبداد معظم رجال الشرطة قبل وبعد الثورة.

يذكر أن نفس الواقعة قد تكررت من قبل ضد جماهير نادي الزمالك في مباراة الفريق ضد وادي دجلة في نهاية الدوري العام، وحدثت إصابات لجماهير القلعة البيضاء واعتقل عدد كبير منهم.

شاهد هتاف ألتراس أهلاوي ضد الشرطة

{FVIDEO}http://www.youtube.com/watch?v=Z4-kDd4sqeE{/FVIDEO}

شاهد الاشتباكات بين الشرطة والزمالك نهاية الموسم الماضي

{FVIDEO}http://www.youtube.com/watch?v=PtdN389zmco{/FVIDEO}