دخل نادي ليرس البلجيكي الذي يمتلكه رجل الأعمال المصري ماجد سامي - بعد أزمته مع نادي الزمالك - في أزمة جديدة مع نادي بتروجيت بسبب اللاعب كوفي بيكوي.

وكان نادي ليرس البلجيكي قد تعاقد مع حسين ياسر المحمدي لاعب نادي الزمالك السابق مستغلاً الخلافات بين اللاعب وناديه وعدم حصول اللاعب على مستحقاته المتأخرة.

وعلم EParena.com أن السيناريو ذاته تكرر مع كوفي بيكوى لاعب بتروجيت الذي يتدرب حالياً مع الفريق في بلجيكا.

ومن جانبه قرر مجلس إدارة نادي بتروجيت تقديم شكوى في الفيفا للحفاظ على حقوق النادي وهي الخطوة نفسها التي أقدم عليها مسئولو نادي الزمالك.