انتهت المباراة الودية التي جمعت بين النادي الأهلي ونادي نبروه بملعب مختار التتش بفوز الأول بسبعة أهداف نظيفة.

وأكد مراسل EParena.com أن الشوط الأول انتهي بتقدم الأهلب بثلاثة أهداف نظيفة جاءت عن طريق اللاعب السيد حمدي، منهم هدفين من صناعة اللاعب السنغالي دومنيك دا سيلفا.

وعن الحضور الجماهيري أكد مراسلنا في ملعب المباراة أن الحضور قليل، مشيراً إلى عدم تواجد أفراد ألتراس أهلاوي أو ألتراس ديفيلز في المباراة بشكل رسمي.

ومع بداية الشوط الثاني دفع البرتغالي مانويل جوزية بمحمد فضل بدلا من السيد حمدي الذي تمكن من إحراز الهدف الرابع فور نزوله إلى ملعب المباراة.

وأشار مراسل EParena.com  إلى أن البرتغالي قد أجرى عدة تغييرات إلى جانب محمد فضل حيث دفع بعبد الله السعيد ووليد سليمان وأيمن أشرف بدلا من معتز إينو وجونيور ومانجا.

وتمكن دومنيك دا سيلفا من إضافة الهدف الخامس للنادي الأهلي بعد تمرير بينه وبين عبد الله السعيد الوافد الجديد من نادي الإسماعيلي ليسددها السنغالي في مرمى نبروه.

وجاء أحمد شديد قناوي القادم حديثاً من النادي المصري البورسعيدي بالهدف السادس للنادي الأهلي، ليتوجه بعده مباشرة إلى مانويل جوزية ليحتفلا أحتفالاً خاصاً بالهدف.

وخلال الدقائق العشر الأخيرة من عمر المباراة تمكن وليد سليمان من تسجيل الهدف السابع للأهلي لينهي حفلة الأهداف الأهلاوية في مرمى نبروه.

 

إنضم لصفحة الأرينا على فيس بوك لمتابعة أخر الأخبار والنقاشات

إنضم لصفحة الأرينا على تويتر لمتابعة أخر الأخبار لحظة بلحظة